عبد اللطيف عبد الحميد ينجو بقلبه وهذه تفاصيل حالته الصحية

خاص- بوسطة

تحدث المخرج عبد اللطيف عبد الحميد عن تفاصيل النوبة القلبية التي تعرض لها الأسبوع الفائت، ونُقل على إثرها إلى المستشفى، مبيناً أنه بقي في العناية المشددة لمدة أسبوع.

ولفت عبد الحميد في اتصال مع بوسطة إلى أنه أجرى عملية “قلب مفتوح” يوم الأربعاء، 8 كانون الأول الجاري، وخرج من المستشفى بعد 5 أيام، مؤكداً أن “حالته الصحية جيدة”.

وكان آخر أعمال عبد الحميد فيلم “الإفطار الأخير” الذي عُرض لأول مرة يوم الأربعاء 24 تشرين الثاني الماضي، ضمن احتفالية أيام الثقافة السورية، وسبب حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي لما تضمنه من قبلات بين بطليه كندة حنا وعبد المنعم عمايري.

عن admin1

شاهد أيضاً

ماذا غيرت دوجانا عيسى بشخصيتها من أجل “تلجة”

بوسطة – متابعة أجرت الممثلة الشابة دوجانا عيسى تغييرات على شكلها لأداء شخصية “تلجة” التي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *