جيني إسبر: من المعيب أن أنتقد بسبب شكلي

بوسطة متابعة

تحدثت الفنانة جيني إسبر أن الفرص والأجر الذي تحصل عليه لا يساوي ما تقدمه من مجهود وعمل، مؤكدة أنها لا تنال ما تستحق.

وأضافت في حوارٍ أجري معها في مجلة “إندبندنت عربية”: “أنا ممثلة مطلوبة وأملك قاعدة جماهيرية عريضة وموهبة ومقومات لا تقل عن المقومات التي يملكها غيري، وخبرة تقارب 20 عاماً” وتابعت “كلها أمور تؤهلني لأدوار البطولة”، مشيرة إلى أن المنتجين السوريين يتعاونون مع أسماء محددة في الأدوار الأولى ولا يغامرون بالتعامل مع سواها “على عكس يحصل في لبنان ومصر، حيث تتاح الفرص دائماً أمام الأسماء الجديدة”.

ولفتت إلى أن جهدها يذهب هباءً لأن الأعمال التي تشارك فيها لا تعرض على قنوات تحظى بمشاهدة كبيرة “عملت أكثر من غيري في الموسم الماضي، وشاركت في كثير من الأعمال، ولكنها لم تُعرض على قنوات تحظى بالمشاهدة، فذهب تعبي سدىً”.

وبسؤال لها عن السبب الذي جعل الأضواء تتركز على الفنانة ديمة قندلفت هذا العام، في الوقت الذي ينحسر فيه انتشار آخرون، قالت إسبر أن السبب “هو مشاركة قندلفت في مسلسل الهيبة الذي عُرض على شاشة تحظى بمشاهدة عالية”.

وعن مدى رضاها عمّا تقدم من أدوار قالت: “أختار الأفضل من بين ما يعرض علي، وانتظار العمل المثالي صعب جداً لأن ظروف الدراما تغيرت، هذا من ناحية ومن ناحية أخرى، لا يمكن للممثل أن يغيب كثيراً عن الشاشة، ليس لأن التمثيل مورد رزقه فقط، بل لأن الناس ينسون أيضاً ويفترض به أن يغذي وجوده دائماً”.

وتابعت أنها تواصل تقديم الأعمال “الجيدة” لكن المشكلة لا تكمن بإسبر “بل في الأعمال التي تعرض علي، أنا أصعد بقوة عندما تتوفر المادة الجيدة التي تساعدني على ذلك، كما حصل في صبايا، والطواغيت، والحرملك، الذي شاركت فيه العام الماضي، وكما في ضيوف على الحب وبناية هب الريح اللذين شاركت فيهما هذه السنة وكلها أعمال جيدة”.

وأشارت إلى أن ما يحصل معها قد يحصل مع أي فنان آخر “مثلاً عابد فهد، في وقت ما، بقي 5 سنوات من دون عمل، والأمر نفسه حصل مع قصي خولي وباسل خياط“، وأضافت “أعمل بمفردي ولا تقف ورائي شركة إنتاج أو منتج يعطيني أدواراً أولى، لذا لا يمكن مقارنة تجربتي بتجربة نادين نجيم، التي تقف وراءها شركة إنتاج توفر لها الفرص دائماً”.

وفي سؤال لها عن موقفها من الانتقادات التي توجه لها بأنها تعتمد في عملها على الشكل أجابت: “كل الممثلات أصبحن جميلات، ومن بعد 20 عاماً في الوسط لا يحق لأحد بأن يقول هذا الكلام عني، إذ يوجد في رصيدي أكثر من 100 عمل، وكل أدواري ناجحة، ومن المعيب أن أنتقد بسبب شكلي”.

وعن ردودها اللاذعة على منتقديها عبر السوشال ميديا قالت: “ردودي على الانتقادات عادية جداً، لأنني لن أسكت عندما تطال شرفي وكرامتي وتجرحني وتصيبني في الصميم، خصوصاً وأن ابنتي كبرت وأصبحت تجيد القراءة”.

وكشفت في ختام اللقاء أنها تتحضر لعمل مشترك سوري – لبناني من إنتاج زياد شويري، سيصور بين سوريا ولبنان ليعرض خارج الموسم الرمضاني، ويجمع على قائمة أبطاله كلاً من: سوزان نجم الدين، وطوني عيسى، ويوسف الخال، وداليدا خليل، وطلال مارديني، وغيرهم.

عن admin1

شاهد أيضاً

لم يُخطئ من شبّه “الهيبة” بـ “باب الحارة”

بوسطة- متابعة على مدار 9 أجزاء من مسلسل “باب الحارة” اشتهر العمل أنه “المسلسل الذي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *